المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لبن الأبل.. يشفي من أوجاع الكبد والوسواس وآلام الصدر


زاهر العرجاني
07 / 03 / 2005, 10 : 02 PM
لبن الأبل..

يعتبر لبن الابل الغذاء الرئيسي للبدو في الصحراء ويعتبرونه أفضل الألبان قاطبة ويفضلونه طازجا في معظم الحالات ولبن الابل يتدرج في فوائده وفي مكوناته فالوراثة لها دور في ذلك ومرحلة الادرار وعمر الناقة ونوع الطعام الذي تتغذى عليه وكذلك كمية الماء المتوافر للشرب.

مكونات لبن الابل:
يعتبر لبن الابل قلويا ولكن سرعان ما يصير حامضيا إذا ترك فترة من الزمن ويتفاوت مذاقه من شدة الحلاوة إلى فاتر ومالح، ويحتوي لبن الابل على مواد بروتونية بنسب ما بين , 25الى 4% ومواد صلبة ما بين 10- 15% ودهون وبالأخص في اول فترة الادرار ما بين 2إلى 3% ومواد سكرية وبالأخص اللاكتوز ما بين 3الى 6% وكلوريد الصوديوم ما بين 14الى ,027% كما يحتوي على معادن مثل الحديد والكالسيوم والفوسفور وعلى فيتامينات مثل فيتامين ب 2وج

استعمالات لبن الإبل:
قبل الحديث عن استعمالات لبن الابل كدواء سنعطي القارئ الكريم نبذة عن بعض اسماء لبن الابل عند البدو الذين هم من اكثر الناس استعمالا له، ويقولون البدو ان لبن الابل يدخل ولا يدخل عليه اي انه يكفي عن غيره من الأغذية التي لا حاجة لها بعد تناوله اللبن ومن امثال البدو في ألبان الابل قولهم "قرطوع يطرد الظمأ والجوع" كما يقولون ايضا عن اللبن "المشبع المروي المقيت" اي يغني عن الماء فيرويهم وعن القوت فيشبعهم وعندما يقدمون اللبن يقولون "عطه در واكفه الشر".


والعرب قد استفادوا من لبن الابل في علاج كثير من امراضهم كالجدري والجروح وامراض الاسنان وامراض الجهاز الهضمي ومقاومة السموم.


وأفضل لبن الابل كعلاج اللبن بعد الولادة، بأربعين يوما وافضله ما اشتد بياضه وطاب ريحه ولذّ طعمه وكان فيه حلاوة يسيرة ودسومة معتدلة واعتدال قوامه في الرقة وحلب من ناقة صحيحة معتدلة اللحم محمودة المرعى والمشرب..


وقد ورد في الحديث الشريف اهمية البان الابل لدواء بعض الامراض فقد ورد ان اناساً أتوا الرسول صلى الله عليه وسلم وكان بهم سقم فبعثهم لذود له ليشربوا من ألبانها فصحوا، ويقول العرب للبن الابل الدواء.


ولبن الابل محمود يولد دما جيدا ويرطب البدن اليابس وينفع من الوسواس والغم والامراض السوداوية، واذا شرب مع العسل نقى القروح الباطنة من الأخلاط العفنة، ويشرب اللبن مع السكر يحسن اللون جدا ويصفي البشرة وهو جيد لأمراض الصدر وبالأخص الرئة وجيد للمصابين بمرض السل.


وقد ورد لبن اللقاح جلاء وتليينا وإدرارا وتفتيحا للسدد وجيد للاستسقاء.


وقد قال الرازي في لبن الابل (لبن اللقاح يشفي اوجاع الكبد وفساد المزاج" وقال ابن سينا في كتاب القانون "ان لبن النوق دواء نافع لما فيه من الجلاء برفق وما فيه من خاصية، وان هذا اللبن شديد المنفعة فلو ان انسانا اقام عليه بدل الماء والطعام شفي به، وقد جرب ذلك قوم دفعوا إلى بلاد العرب فقادتهم الضرورة إلى ذلك فعفوا".


وينصح المريض الذي يأخذ لبن الابل للعلاج أن يأخذه بالغداة ولا يدخل عليه شيئا ويجب عليه الراحة التامة بعد شربه.. يعتبر لبن الابل الطازج الحار افضل شيء لتنظيف الجهاز الهضمي ويعتبر افضل المسهلات.


وهناك قصة حقيقية حدثت لأحد المرضى الذي كان يعاني من مرض في معدته وراجع كثيراً من الأطباء وكثير من المستشفيات ولكنه لم يشف من مرضه واخيرا ازدادت حالته سوءا لدرجة أنه لم يعد يستطيع المشي واصبح مقعدا وعندما رأى أن علته زادت طلب من قريب له ان يأخذه الى جدته التي تعيش في البادية من أجل أن يشوفها قبل دنو الأجل، فما كان من قريبه الا ان اخذه إلى جدته في البادية، فعندما شاهدته حزنت حزنا شديدا لحالته ولكنها تعلم علم اليقين ان لبن الابل علاج جيد لكثير من الأمراض فحلبت له من ناقة جيدة تتمتع بصحة جيدة وتتغذى من اعشاب الصحراء التي تحتوي على كثير من المواد الدوائية وطلبت من ابن أخيها ان يأخذه بعيداً عن بيت الشعر الذي تقطنه وان يعمل له ظلاً بالقرب من مسكنها فأخذه الى مكان يبعد عن منزلها بحوالي 50 مترا ونصب له ما يشبه الخيمة واسقاه اللبن وبعد ساعات شعر المريض بحركة غير طبيعية في بطنه وبدأ يشعر بآلام مبرحة ثم بعد ذلك حدث له اسهال شديد مصحوبا بقطع غريبة.. ثم حلبت له مرة أخرى واسقته وبدأ يشعر بنفس الاعراض وحدث له اسهال شديد وفي المرة الثالثة اسقته لبنا حامضا من حليب الابل فشربه فتوقف الاسهال وتوقف الألم وبدأ يشعر بالراحة والرغبة في الأكل مع العلم انه مكث اياما بدون أكل حيث كانت شهيته للأكل معدومة فخبزت له الجدة خبزا مرمودا اي وضعته داخل الجمر والرماد ثم اعطته مع مرق طري جديد فأكله وبدأ يشعر بالعافية والراحة ومكث عند جدته حتى شفي تماما وعاد يزاول أعماله وحياته العادية بالرغم انه قد فقد الأمل في العيش.
المصادر:
1- الطب والعطارة المجلد رقم 11من الموسوعة الثقافية التقليدية في المملكة العربية السعودية إعداد دكتور جابر سالم موسى القحطاني ورفاقه، دائرة الاعلام 1420ه الرياض.
2- الابل عند الشرارات، إعداد سليمان الافنس الشراري الطبعة الأولى 1412ه طبرجل.

محمد الرشيد
18 / 05 / 2005, 13 : 12 PM
الف شكر لك اخوي على هذي المعلومات وحقيقه حليب الأبل لايمكن لأحد ان يستغني عنه خاصه بعد تجريبه ...سلااااام

خالد عبدالله السبيعي
21 / 05 / 2005, 38 : 02 AM
الأخ زاهر العرجاني

معلومات قيمة ومتعددة عن لبن الإبل وفوائده

لاهنت وسلمت يمينك

أخوك

على التميمى
22 / 05 / 2005, 18 : 08 AM
السلام عليكم

مشكور اخوى زاهر العرجانى على الموضوع الرائع بيض الله وجهك ولا هنت

لى مداخله بسيطه إذا سمحت

عندما قال العرب ان حليب الأبل يدخل ولا يدخل عليه أظن المقصود أن شربه أفضل بعد الأكل وليس قبله رأي يقبل الخطا والصواب

تقبل تحيات اخوك سايقها فى رجا الله

زاهر العرجاني
24 / 05 / 2005, 39 : 07 AM
الاخ علال والاخ خالد السبيع

مشكورين على المرورالطيب ولاهنتوا ـ

زاهر العرجاني
25 / 05 / 2005, 08 : 10 AM
الاخ سايقهافي رجالله مشكور ولاتهون يالغالي

وانا معاك في ما قلت بالنسبه لمداخلتك لان حليب الابل

يعتبر غذأ كامل ويكفي لحاله لذا قيلت هذه المقوله التي قلتها ـ ـ ـومشكور ـ

مبارك بن حسين
08 / 06 / 2005, 34 : 07 PM
زاهر العرجاني

بيض الله وجهك ولاهنت

معلومات مهمة ومفيدة

وسبحان الله القادر على كل شي

فايز السحيمي البلوي
09 / 06 / 2005, 24 : 03 AM
الله يعطيك العافيه وبيض الله وجهك

خالد المطيري
06 / 11 / 2005, 21 : 03 PM
الله يعطيك العافيه وبيض الله وجهك

علي القريني
21 / 11 / 2005, 58 : 04 AM
الف شكر لك اخوي زاهر على هذي المعلومات وحقيقه حليب الأبل لايمكن لأحد ان يستغني عنه خاصه بعد تجريبه ...سلااااام

عبيد راشد المنصوري
23 / 12 / 2005, 01 : 01 PM
زاهر العرجاني

بيض الله وجهك ولاهنت

معلومات مهمة ومفيدة

وسبحان الله القادر على كل شي

عبدالله بن مطلق المزحمي
26 / 12 / 2005, 16 : 11 AM
الاخ زاهر العرجاني

الله يهينك على المعلومات المفيده


تحياتي
المزحمي

ماجد العبدلي
28 / 12 / 2005, 33 : 01 AM
يعطيك الف عافيه على المعلومات الرائعة

عيدالمنصورى
11 / 01 / 2006, 13 : 02 PM
الاخ زاهرالعرجانى تشكر على الجهد الطيب

مشعل اليامي
11 / 06 / 2006, 28 : 02 PM
لا هنت يا زاهر وبيض الله وجهك في كل مرقاب


اخوك